إقرار الموعد النهائي للدورة الثالثة عشرة لمهرجان الخليج للإذاعة والتلفزيون

أقرت اللجنة الدائمة لمهرجان الخليج للإذاعة والتلفزيون الموعد النهائي للدورة الثالثة عشرة للمهرجان، وذلك خلال الفترة من 24 – 28 مارس 2014م بمملكة البحرين.
جاء ذلك خلال الاجتماع الثاني للجنة، والذي عقد يوم الأربعاء 26 يونيو 2013م بمملكة البحرين، وترأسه سعادة رئيس هيئة شؤون الإعلام بمملكة البحرين نائب رئيس المهرجان الأستاذ علي محمد الرميحي، وبحضور سعادة مدير عام جهاز إذاعة وتلفزيون الخليج أمين عام المهرجان الدكتور عبد الله بن سعيد أبو راس، وأعضاء اللجنة ممثلي الهيئات الأعضاء بالجهاز.

وقد افتتح سعادة الأستاذ علي محمد الرميحي رئيس هيئة شؤون الإعلام في مملكة البحرين الاجتماع بكلمة رحب فيها بأعضاء اللجنة وتمنى لهم التوفيق وطيب الإقامة في بلدهم مملكة البحرين، وللاجتماع التوفيق والسداد.
    ثم ألقى سعادة الدكتور عبد الله بن سعيد أبو راس، مـدير عام الجهاز كلمة عبر فيها عن شكره وتقديره لمعالي الأستاذة سميرة إبراهيم بن رجب، وزيرة الدولة لشؤون الإعلام بمملكة البحرين لدعمها لأعمال الجهاز، وتقدم بالتهنئة للأستاذ علي بن محمد الرميحي، رئيس هيئة شؤون الإعلام بمناسبة تعيينه رئيساً للهيئة، متمنياً له التوفيق والسداد، كما قدم أبو راس شكره لأعضاء اللجنة على حضورهم، راجياً لهم التوفيق في اجتماعهم.
بعـد ذلك استعرضت اللجنة جدول أعمال الاجتماع، وأصدرت عدداً من القرارات والتوصيات، حيث اطلعت اللجنة على التصور الذي قدمه القائم بأعمال المدير العام للإذاعة والتلفزيون في مملكة البحرين الأستاذ بسام الذوادي حول فكرة حفلي افتتاح وختام الدورة المهرجان، بحيث يقام الافتتاح في قلعة عراد التراثية, والختام في فندق السوفيتيل، وقد أشاد أعضاء اللجنة بالفكرة، وأوصوا بألا تزيد مدة الحفل عن (90) دقيقة، مع الأخذ في الاعتبار عامل المناخ، والخروج عن الطابع التقليدي وإضفاء الطابع الشبابي.
وبناءً على توصية الاجتماع السابق للجنة بشأن إتاحة الفرصة للإذاعات الخليجية الخاصة للمشاركة في المهرجان اعتباراً من الدورة الثالثة عشرة، ووفقاً لما اقترحه الجهاز بعد تواصله مع عدد من الإذاعات والخليجية، أوصت اللجنة باعتماد فروع مسابقة الإذاعات الخاصة والتي شملت: المنوعات، البرامج الحوارية، المسابقات، والبرامج الرياضية.
وناقشت اللجنة مقترح مسابقة الإعلام الإلكتروني للأفراد "الإعلام الجديد"، وأقرت اعتمادها اعتباراً من الدورة الثالثة عشرة للمهرجان، وذلك وفقاً للتعريفات الواردة في توصيفات البرامج ومعايير التحكيم.
واستعرضت اللجنة توصيات الاجتماعات السابقة للجنة الدائمة للمهرجان بخصوص التحكيم الإلكتروني عن بعد، ونظراً للنجاح الذي حققه هذا النظام فقد أوصت اللجنة بتحديث نظام التحكيم الإلكتروني وتعميمه على كافة أقسام المسابقات وفروعها اعتباراً من الدورة الثالثة عشرة.
كما اطلعت اللجنة على توصيفات برامج مسابقات المهرجان في جميع فروعها، وأوصت باعتمادها، وكذلك توصيف برامج الإعلام الإلكتروني التي يحق لها المشاركة، وأقرت توصيفها المقترح.
     وفيما يختص بجوائز مسابقات المهرجان، أقرت اللجنة حصر جوائز المهرجان في كل فرع من فروع المسابقات على "الجائزة الذهبية" فقط.
كما اعتمدت اللجنة أسماء المرشحين للتكريم من قبل جهاز إذاعة وتلفزيون الخليج، حيث شملت القائمة عدداً من الشخصيات التي أسهمت في مسيرة وأعمال الجهاز، وهم: معالي الدكتور عبد الله بن صالح الجاسر، نائب وزير الثقافة والإعلام بالمملكة العربية السعودية، عضو مجلس إدارة الجهاز (سابقاً)، سعادة الأستاذ عبد الرحمن العبيدان، مستشار المؤسسة القطرية للإعلام عضو مجلس إدارة الجهاز (سابقاً)، سعادة الأستاذ علي حسن الريس، مدير عام مؤسسة الإنتاج البرامجي المشترك وكيل وزارة الإعلام بدولة الكويت عضو مجلس إدارة الجهاز (سابقاً)، سعادة الأستاذ عبد المحسن محمد البناي، المدير التنفيذي السابق لمؤسسة الإنتاج البرامجي المشترك لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، سعادة الأستاذ صالح بن محفوظ القاسمي، منسق الاتصال السابق مع الجهاز بسلطنة عمان، سعادة الأستاذة مها محمد البريهي، منسق الاتصال السابق مع الجهاز بالجمهورية اليمنية.
وفي ختام الاجتماع أعرب أعضاء اللجنة عن خالص شكرهم وتقديرهم لمملكة البحرين، ولمعالي الأستاذة سميرة إبراهيم بن رجب، وزيرة الدولة لشؤون الإعلام بمملكة البحرين رئيسة المهرجان لدعمها أعمال المهرجان، كما قدم الأعضاء شكرهم للأستاذ علي محمد الرميحي رئيس هيئة شؤون الإعلام، ولكافة العاملين في الهيئة على ما يبذلونه من جهود من أجل إنجاح المهرجان .

شهادة أمن الموقع

website security